القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر المواضيع

ارتجاع المرىء  أعراضة وعلاجة GERD

مرض ارتجاع المريء هو إضطراب فى الجهاز الهضمى يؤثر على العضلة العاصرة للمرىء وحلقة العضلات بين المرىء والمعده.
علاج ارتجاع المريء،ماهو ارتجاع المريء
إرتجاع المريء

ماهو مرض إرتجاع المريء؟

يعانى كثير من الناس من حرقة فى المعدة أو عسر الهضم الحمضى الناتج عن ارتجاع المرىء بما فيهم النساء الحوامل.بسبب ارتداد أو ارتجاع محتويات المعده مرة أخرى الى المرىء.
. يعتقد الأطباء أن بعض الناس يعانون من ارتجاع المريء بسبب حالة تسمى فتق الحجاب الحاجز. في معظم الحالات . يمكن التخفيف من ارتجاع المريء من خلال النظام الغذائي وتغيير نمط الحياة . ومع ذلك ، قد يحتاج بعض الناس إلى دواء أو جراحة.

فى الوضع الطبيعى يتم فتح العضلة العاصرة للمرىء للسماح بمرور الطعام من المرىء الى المعده ويغلق لمنع عودة الطعام من المعده الى المرىء. يحدث الارتجاع عندما تكون العضلة العاصرة ضعيفة او مرتخية بشكل يسمح بعوده الطعام الى المرىء. 

يؤدى ارتجاع المرىء الى التهاب الحلق بصورة متكرره.

تعتمد شدة ارتجاع المريء على خلل وظيفي فى العضلة العاصرة وكذلك نوع وكمية السائل الذي يتم ارتجاعه من المعدة وتأثير اللعاب المعادل.

ما هو دور فتق الحجاب الحاجز في ارتجاع المريء؟

يعتقد بعض الأطباء أن فتق الحجاب الحاجز قد يضعف ويزيد من خطر ارتداد المريء. يحدث فتق الحجاب الحاجز عندما يتحرك الجزء العلوي من المعدة إلى داخل الصدر من خلال فتحة صغيرة في الحجاب الحاجز .الحجاب الحاجز هو العضلات التي تفصل البطن عن الصدر.

يمكن أن يسبب السعال أو القيء أو الإجهاد أو المجهود البدني المفاجئ زيادة الضغط في البطن. مما يؤدي إلى فتق الحجاب الحاجز. السمنة والحمل تسهم أيضا في هذه الحالة. كثير من الأشخاص الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 50 وما فوق لديهم فتق الحجاب الحاجز صغير. على الرغم من اعتباره حالة من منتصف العمر ، إلا أن فتق الحجاب الحاجز يصيب الأشخاص من جميع الأعمار.

فتق الحجاب الحاجز عادة لا يحتاج إلى علاج. ومع ذلك ، قد يكون العلاج ضروريًا إذا كان الفتق في خطر التعرض للالتواء بطريقة تقطع إمداد الدم أوزيادة المخاطر بسبب ارتجاع المريء الحاد أو التهاب المريء الحاد. قد يقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية .

ما هي الأسباب التي تزيد ارتجاع المريء سوءا؟

الخيارات الغذائية ونمط الحياة قد تسهم في ارتجاع المريء. 
*بعض الأطعمة والمشروبات . بما في ذلك الشوكولاتة أو النعناع أو الأطعمة المقلية أو الدهنية أو القهوة أو المشروبات الكحولية قد تؤدي إلى الارتجاع وحرقة في المعدة. 
*تشير الدراسات إلى أن تدخين السجائر يحدث ارتخاء فى العضلة العاصرة للمرىء.
* السمنة والحمل يمكن أن تلعب أيضا دورا في أعراض ارتجاع المريء.

ما هي أعراض الحرقة من ارتجاع المرىء؟

الحموضة المعوية ، وتسمى أيضًا عسر الهضم الحمضي ، هي أكثر الأعراض شيوعًا لمرض ارتجاع المريء ، وعادةً ما تشعر بألم حارق في الصدر يبدأ خلف عظمة الصدر ويتجه صعودًا إلى الرقبة والحلق. يشعر المريض أن الطعام يعود إلى الفم تاركًا طعمًا حامضًا أو مرًا.

قد يستمر الحرقان أو ضغط أو ألم حرقة لمدة ساعتين وغالبًا ما يكون أسوأ بعد الأكل. الاستلقاء أو الانحناء يمكن أن يؤدي أيضا إلى حرقة. كثير من الناس يحصلون على الراحة من خلال الوقوف في وضع مستقيم أو عن طريق تناول مضاد للحموضة.

أحيانًا ما يتشابه ألم حرقة الصدر بسبب الارتجاع مع الألم المرتبط بمرض القلب أو الأزمة القلبية ، ولكن قديؤدي بذل مجهود إلى تفاقم الألم الناتج عن أمراض القلب والراحة قد تخفف الألم . ولكن فى هذه الحالة لابد من طلب المساعدة الطبية لتجنب أن يكون السبب هو أزمة قلبية .

علاج ارتجاع المريء

يوصي الأطباء بتغيير نمط الحياة والتغييرات الغذائية لمعظم الناس الذين يحتاجون إلى علاج ارتجاع المريء. يهدف العلاج إلى تقليل كمية الارتجاع أو تقليل الأضرار التي لحقت بطانة المريء من المواد المعاد تدفقها الى المرىء.

تجنب الأطعمة والمشروباتالتي يمكن أن ترخى العضلة العاصرة للمرىء. 

وتشمل هذه الأطعمة الشوكولاته والنعناع والأطعمة الدهنية والكافيين والمشروبات الكحولية. الأطعمة والمشروبات التي يمكن أن تهيج بطانة المريء التالفة ، مثل الحمضيات والعصائر ومنتجات الطماطم والفلفل .
إن تقليل حجم الوجبات وتناول الوجبات
قبل النوم بساعتين أو أكثر قد يساعد أيضًا في السيطرة على الأعراض .

تقليل الوزن يساعد فى تخفيف الأعراض

بالسيطرة على الوزن إما بالحمية وتقليل الوجبات أو ببعض الأدوية.

الأقلاع عن التدخين .

حيث ان التدخين يزيد الارتجاع سوءا.

النوم على وسادة مرتفعة.

لمساعدة الجاذبية على منع الارتجاع.ستجد  فى أسف المقالة بعض المقالات التي تساعدك  فى موضوع الحمية والتخسيس.

الأدوية التى تستعمل فى علاج ارتجاع المرىء.


مضادات الحموضة يمكن أن تساعد فى معادلة الحمض في المريء والمعدة وتوقف حرقة المعدة. ومع ذلك ، يمكن أن يؤدي الاستخدام طويل الأمد لمضادات الحموضة إلى آثار جانبية ، بما في ذلك الإسهال وتغيير أيض الكالسيوم. إذا كانت هناك حاجة لمضادات الحموضة لأكثر من أسبوعين ، فيجب استشارة الطبيب.

لعلاج الارتجاع المزمن وحرقة في المعدة ، قد يوصي الطبيب بالأدوية لتقليل الأحماض فى المعده .......

1-H2 BLOCKERS

مثل الأنتودين ( الفاموتيدين). وسابقا الزانتاك (الرانتيدين) الذى يخضع الأن للاختبارات ما إذا كان مسرطنا أم لا.

2- مثبطات مضخة البروتون (أو المضخة الحمضية).

يحول دون وجود إنزيم (proton pumb inhibitors) ضروري لإفراز الحمض.
 مثل إيزوميبرازول (نيكسيوم) .
 لانسوبرازول (لانزور) .
 أوميبرازول (جاسترزول) .
 أوميبرازول / بيكربونات الصوديوم (ستوميجاس داونبرازول تريتوالس) .
 بانتوبرازول (بانتولوك كونترلوك بانتوزول بروتوفكس بروتوفكس زوراكال).

إذا لم يجدالعلاج نفعا قد يلجأ الطبيب لعمل الاتى.
منظار للمرىء .
أو أخذ عينة من بطانة المرىء .
او أشعة سينية خاصة تظهر المرىء والمعدة والأثنى عشر .
تساعد دراسات المانوميتر  قياسات ضغط المريء - في بعض الأحيان على تحديد انخفاض الضغط في أو تشوهات في تقلص عضلات المريء.
للمرضى الذين يصعب تشخيصهم ، يمكن للأطباء قياس مستويات الحمض داخل المريء من خلال اختبار درجة الحموضة. اختبار درجة الحموضة يراقب مستوى الحموضة من المريء والأعراض أثناء وجبات الطعام والنشاط والنوم. التقنيات الحديثة لرصد الرقم الهيدروجيني على المدى الطويل تعمل على تحسين القدرة التشخيصية في هذا المجال.

ما هي مضاعفات ارتجاع المريء على المدى الطويل؟

في بعض الأحيان يؤدي ارتجاع المريء إلى مضاعفات خطيرة. يمكن أن يحدث التهاب المريء كنتيجة لوجود الكثير من حمض المعدة في المريء. قد يسبب التهاب المريء نزيف المريء أو القرحة. بالإضافة إلى ذلك ، قد يحدث ضيق في المريء من التندب المزمن. بعض الناس يصابون بحالة تعرف باسم  باريت Barrett's Esophagus
. هذه الحالة يمكن أن تزيد من خطر الاصابة بسرطان المرىء. 

مواضيع متعلقة

جرثومة المعدة أسبابها وأعراضها تشخيصها والعلاج منها


المصادر
HEALTHLINE.        WebMD



شفى الله كل مريض وعافاكم من كل بلاء.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات